منتدى طلبة الاعلام


 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نماذج امتحانات السنة الرابعة - سمعي بصري -

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

انثى عدد الرسائل : 78
الموقع : http://www.amelina07.blogspot.com
أعلام الدول :
الهواية :
دعاء :
المستوى الجامعي : السنة الرابعة
تاريخ التسجيل : 16/10/2008

مُساهمةموضوع: نماذج امتحانات السنة الرابعة - سمعي بصري -   الجمعة 19 ديسمبر 2008, 05:54


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أتمنى أن تكونوا بخير و على خير دائما




حرصا منا على أن يستفيد الجميع
و يكون على دراية بطريقة طرح الأسئلة
التي ترد في الامتحانات
سنضع بين ايديكم مجموعة من المواضيع التي
طرحت في السنوات الماضية
و أي عضو لديه مواضيع أخرى
نتمنى أن لا يبخل علينا
بوضعها هنا

دمتم بكل ود
ووفقكم الله جميعا

_________________


رأيي صواب يحتمل الخطأ و رأي غيري خطأ يحتمل الصواب

Amélina
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/l.php?u=http%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2F
Admin
Admin
avatar

انثى عدد الرسائل : 78
الموقع : http://www.amelina07.blogspot.com
أعلام الدول :
الهواية :
دعاء :
المستوى الجامعي : السنة الرابعة
تاريخ التسجيل : 16/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: نماذج امتحانات السنة الرابعة - سمعي بصري -   السبت 17 يناير 2009, 11:36


فنيات التحرير :


قطر الكبرى .. !؟
</FONT></B>
منذ نحو خمس سنوات أضحت دولة قطر تلعب دورا سياسيا قوميا متميزا بمواقفها الجريئة والمنحازة لقضايا الأمة العادلة، حيث بينت دبلوماسيتها قدرة في التعامل مع مختلف قضايا الشرق الأوسط الشائكة، ومن مثل ذلك مرافعات مندوب قطر في مجلس الأمن بخصوص احتلال العراق ، وموقف قطر من العدوان الصهيوني على لبنان عام 2006 ، وخطاب أمير قطر عقب انتصار حزب الله الذي يعتبره " أول انتصار عربي " على إسرائيل، واللافت للإنتباه موقف قطر الراهن من العدوان الصهيوني الغاشم على غزة، وهو موقف منحاز لأصحاب الحق، موقف ضد الحرب، ضد العدوان ، ويبدو مؤيدا لحماس .. للمقاومة الفلسطينية.

قطر ، أول دولة ، تدعو بالسرعة الفائقة لعقد قمة عربية طارئة، وسط معارضة قوية، قطر تقول على لسان رئيس الوزراء ووزير الخارجية أنها مستعدة لقطع علاقاتها مع إسرائيل إذا قررت القمة العربية ذلك، قطر التي تدين العدوان بقوة وتعمل المستحيل لوقفه، قطر التي تؤيد حزب الله، قطر التي تؤيد المقاومة الفلسطينية، غيرها من المواقف الجريئة.

هذه المواقف " الكبيرة " تأتي في سياق متناقض تماما مع الموقف الذي تتخذه مصر والسعودية المعارض لحزب الله ولحماس .. المعارض للمقاومة إجمالا، وهما أكبر دولتين معنيين بالموضوع ، تبدو مواقفهما غير مفهومة وغير مبررة أحيانا وملتوية أحيانا أخرى من خلال التبريرات التي تقدمها.

قطر هذه .. دولة صغيرة .. حديثة العهد ، مساحتها صغيرة للغاية مقارنة بأكثرية الدول العربية، فهي تتربع على نحو 11 ألف كلم مربع فقط، عدد سكانها لا يتعدى في أحسن الحالات بمن فيهم الوافدين مليون نسمة.

وعندما نقارنها بمصر ذات المساحة التي تفوق مليون كلم مربع، ويتجاوز سكانها 80 مليون نسمة، وتاريخها يعود لنحو 7 ألاف سنة، أو نقارنها بالسعودية التي تفوق مساحتها 2.1 مليون كلم مربع ، ولها أزيد من 24 مليون ساكن، وبها مناطق مقدسة جعلت منها قبلة 1.5 مليار مسلم ، نصاب بالحيرة والاستغراب، كيف لهذه الدولة الصغيرة أن تتخذ مواقف " كبيرة للغاية وجريئة لحد لا يصدق "؟ وكيف لدول عظمى تاريخيا وجغرافيا وسكانيا أن تتخذ مواقف يصفها الشارع العربي والإعلامي بالمتخاذلة والمتآمرة والمنحازة لإسرائيل ؟ بسرعة فائقة تأتي بعض الردود السريعة لتقول إن قطر دولة منافقة ، فهي تقول عكس ما تفعل ، وهي تفعل ما يتعارض والسياسة السعودية أو المصرية من باب خالف تعرف، بينما في الواقع لها علاقات تجارية مع إسرائيل، وأن رئيس وزرائها يقضي عطلته دائما في تل أبيب، هكذا يقال في العادة، وأن أرضها تحتضن قاعدة أمريكية.

قد يكون هذا صحيحا رغم أن بعض جوانبه غير مؤكدة، لكن الصحيح بالتأكيد أن دولا عربية أخرى لها علاقات دبلوماسية وتجارية علنية وسرية ، ودول أخرى لها وزراء زاروا إسرائيل ومؤيدون للتطبيع معها ، فلماذا لم تتخذ نفس المواقف التي اتخذتها قطر في السنوات الخمسة الأخيرة. ؟

إن الحديث الذي أجرته قناة الجزيرة الفضائية يوم أول أمس مع رئيس الوزراء ووزير دبلوماسية قطر أزالت كل اللبس، فالرجل كشف قدرات دبلوماسية كبيرة، وأبان الموقف القطري القومي المنصف والشجاع، الذي جعل الدوحة تستحق لتكون عاصمة الأمة العربية وقبلتها .. فنحن في عصر لا تقاس فيه القوة والكبر بالمساحة والسكان .. وتعداد الجيوش .. رغم أهميتها كقوة صلبة .. لكن القوة " اللينة " التي كشفت عنها قطر في السنوات الأخيرة تشير إلى وجود شيء ما في الدوحة.

ليس مستبعدا أن أمير قطر الذي وصل إلى الحكم بانقلاب أبيض، له مستشارين سياسيين حقيقيين ، ليسوا من طراز " مروان بن الحكم " الذي كان مستشارا لعثمان بن عفان ، وهو رمز " لمستشاري السوء " أو بطانة السوء ، وهو النموذج الذي يتخذه كل الحكام العرب اليوم .. ربما ذلك هو الذي جعل دولة قطر تصبح سياسية بامتياز ، يكفي أن ننظر للحركية الموجودة في الدوحة ، من خلال الملتقيات الدولية الكبرى كالحوار بين المذاهب والمنتديات الإقتصادية الدولية، وغيرها .. إن مركز الثقل اليوم أصبح في الدوحة التي توظف بشكل جيد ما أسماه حسنين هيكل " القوة اللينة ".

يكفي قطر أنها منحت للعرب قناة تلفزيونية ، كتب لها أن تغير مجرى التاريخ، من خلال تغييرها مجرى الأحداث .. إنها قناة الجزيرة. فالإنتصار الذي حققه حزب الله عام 2006 ، وصمود غزة عام 2008 ، والصمود إبان العدوان على العراق عام 2003 ..

ساهمت فيه قناة الجزيرة بشكل كبير .. في الوقت الذي كانت القنوات العربية خاصة الفضائية منها التي يفوق عددها نحو 250 فضائية تصف المقاومة بالإرهاب أو بالرافضة أو بالمتهورين، وتصف العدوان الصهيوني بالهجوم وكأنها مباراة في كرة قدم .. وتصف الشهداء بالقتلى .. وفي أحسن الحالات تعزف عن هذا كله ، وتتفرغ لمهرجانات الرقص وهز البطون.

إن العقيد الليبي معمر القذافي .. أطلق على ليبيا تسمية : الجماهيرية العربية الليبية العظمى " بسبب صمودها في وجه الحصار الأمريكي، وقطر اليوم تستحق أن تسمى " دولة قطر الكبرى " رغم صغرها مساحة وسكانا وعدة وعتادا .. إنها تقود الأمة بأفكارها ودبلوماسيتها وقناتها التلفزيونية.




أجب على الاسئلة التالية :

بعد قراءتك للموضوع المرفق :
1. أي نوع صحفي هذا ؟
إلى اي مجموعة من الأنواع الصحفية تنتمي ؟
2. كلفت بإجراء مقابلة صحفية مع كاتب الموضوع :
* اي هدف تسعى لتحقيقه ؟
* كيف تتصل بالشخصية ؟
* استخرج من الموضوع خمسة أسئلة متنوعة، مع ذكر نوع كل سؤال
* ما هو نوع المقابلة التي أجريتها ؟
3. بعض الاسئلة التالية تتضمن اخطاء استخرجها ثم صححها :
أ. لماذا قاطعتم القمة العربية الأخيرة، مثل جمهورية مصر ؟
ب. ألا تعتقدون أن الشارع العربي قام بما عليه، و هل تشاطرون الرأي القائل أنه قتم باستعراض فلكلوري؟
ج. يرى المراقبون أن الوضع بلغ حدا بالغ التعقيد، ففكرة المراقبين الدوليين بكل تشعباتها و تداعياتها، طرحت للنقاش
بين مختلف الفصائل و السلة الفلسطينية بعد انتهاء ولاية محمود عباس في وقت يلوح في الافق بوادر اتساع الشرخ في الصف
العربي بين دول الاعتدال و دول التطرف .
د. بهذا الموقف الذي كشفتم عنه ، تؤكدون انحيازكم التام لاسرائيل ؟

_________________


رأيي صواب يحتمل الخطأ و رأي غيري خطأ يحتمل الصواب

Amélina
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/l.php?u=http%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2F
Admin
Admin
avatar

انثى عدد الرسائل : 78
الموقع : http://www.amelina07.blogspot.com
أعلام الدول :
الهواية :
دعاء :
المستوى الجامعي : السنة الرابعة
تاريخ التسجيل : 16/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: نماذج امتحانات السنة الرابعة - سمعي بصري -   الخميس 22 يناير 2009, 06:39


تقنيات البرمجة التلفزيونية



أجب عن سؤال واحد من الاسئلة التالية :

السؤال الأول :
يقول Jean Piere Paul في كتابه " الشبكة البرامجية ... الى اين ؟ " :

( تستمد بحوث قياس المشاهدة أهيتها من كونها الطريقة العلمية لاستطلاعات الرأي العام،، فنتائج هذا القياس هي الأساس العلمي لتفهم رغبات الجمهور المشاهد و التعرف على اهتماماته حيث أن نجاح الخدمة التلفزيونية تقاس بقدرتها على ارضاء الجمهور المشاهد و تيقضها الى حاجاته
المتغيرة لاحداث التأثير المطلوب، و دون الاعتماد على العفوية و مجرد التقدير )

على ضوء التجربة الجزائرية في برامج التلفزيون، وضح الى اي مدى يمكننا الاعتماد على نتائج سبر آراء المشاهدين
في اعداد و بث الشبكة البرامجية .

السؤال الثاني :
اعطي أمثلة توضح فيها :
* البانوراما الدائرية
* التنقل البانورامي
* الترافلينج المصاحب
* الزم الخلفي

قارن بين تقنية البرمجة المضادة و تقنية البرمجة المنافسة .


_________________


رأيي صواب يحتمل الخطأ و رأي غيري خطأ يحتمل الصواب

Amélina
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/l.php?u=http%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2F
 
نماذج امتحانات السنة الرابعة - سمعي بصري -
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلبة الاعلام :: oOO المنتديات الاعلامية الجامعية OOo :: منتدى طلبة السنة الرابعة :: السمعي البصري-
انتقل الى: